9 خطوات لـ إنشاء متجر إلكتروني ناجح 2023

التجارة الإلكترونية هي مستقبل التجارة بشكل عام، وإن افضل طريقة لدخول عالم التجارة الإلكترونية، هي من خلال إنشاء متجر إلكتروني والذي سيكون أسهل طريق للوصل إلي قاعدة عملاء أوسع وتوسيع نطاق عملك.


انشاء متجر إلكتروني ناجح
إنشاء متجر إلكتروني

في عصرنا اليوم يفضل أغلبية المستهلكين التسوق علي الانترنت، لذا سيكون إنشاء متجر إلكتروني مشروع مربحا وفعال لبناء الدخل السلبي بآلاف الدولارات، الأمر فقط يعتمد علي اجتهادك.


هذا اضافة إلي أن المتجر الإلكتروني، سيوفر الكثير من العناء علي عملائك مثل الوقت وسهولة التصفح والبحث عن المنتجات، والتنقل بين اقسام المتجر وغيرها من مميزات التسوق عبر الانترنت.

وطبعا لا ننسي المزايا التي ستحصل عليها من خلال متجرك الإلكتروني، والتي ستتضمن إضافة كم لانهائي من المنتجات المتنوعة في رقعة إلكتروني صغيرة، مع امكانية جمع المعلومات الإحصائية الخاصة بالمبيعات لتحسين الخدمات والعروض المتاحة في المتجر.

علاوة علي ذالك المتجر الالكتروني سيمكنك من توسيع شبكة جمهورك، والوصول إلي عدد كبير من العملاء من مختلف انحاء العالم وتوسيع نطاق عملك، دون الحاجة إلي دفع مصاريف متزايد لفتح فرع من متجرك في مكان ما.


هل المتجر الالكتروني مشروع مربح؟
هذا بالطبع يعتمد على عدة عوامل، كما يمكن أن يختلف النجاح من متجر إلكتروني إلى آخر، ولكن في كثير من الأحيان يكون المتجر الإلكتروني مشروعا مربحا ومربحا جدا، إذا عرفت كيف تعمل بشكل صحيح وهذا ماسنتكلم عنه في مقالنا اليوم.

يجب عليك تحديد نوع المنتجات التي تود بيعها، والجمهور المستهدف والمنافسين الموجودين في السوق، وكيف تدخل المنافسة مع المتاجر الأخرى وتحقق مبيعات، كل هذا سأفصله لك تفصيلا كاملا، ولن تخرج من هذا المقال إلا وانت تعرف كيف تنشئ متجرا إلكترونيا ناجحا بكل المقاييس.

انشاء متجر إلكتروني ناجح في 9 خطوات

المتجر الالكتروني هو عبارة عن موقع للتجارة الإلكترونية سيتيح للعملاء التسوق عبر الإنترنت، وشراء انواع المنتجات من أي مكان في العالم، المشروع مربح لكنه يحتاج إلي جهد وعمل متواصل.

المنافسة في التجارة الإلكترونية تضاعفت خلال السنوات الأخيرة، تصميم مظهر المتجر وحده واضافة المنتجات ليس كافيا لنجاح مشروعك الإلكتروني، إنشاء متجر إلكتروني ناجح يحتاج إلي تنفيذ عدة خطوات وإجراء مهمة وسنذكرها في مايلي.

ستساهم هذه الخطوات في مضاعفة نسبة نجاح المتجر، وستمكنك من رسم طريقك ومعرفة الصدفات التي ستواجهك في رحلتك التجارية هذه، المطلوب منك هو متابعة هذه الخطوات بالحرف حتي نهايته لكي لاتفوت عليك أي معلومة: 

1. حدد جمهورك المستهدف

تحديد الجمهور المستهدف
إنشاء متجر إلكتروني ناجح

قبل أن تبدء في عملية التصميم والتجهيز لأي متجر إلكتروني، لابد من دراسة نوع الجمهور الذي يستهدفه المتجر، يجب أن تعرف نوع العميل الذي يحتاج لمنتجك، ومنطقته واهمتماته لتعلم كيف توصل إليه منتجك.


يعتبر تحديد الجمهور المستهدف أهم خطوة ضرورية لتضخيم علامتك التجارية، و انشاء متجر إلكتروني ناجح، من المهم معرفة قاعدة جمهورك المستهدف لأسباب متعددة.

أولا، يساهم في موائمة تصميم المنتج وتحسينه يحيث يلبي احتياجات قاعدة زبنائك"جمهورك المستهدف"، حيث أنه كلما عرفت أكثر عن جمهورك وما يحتاجونه، زادت دقة ملائمة منتجاتك مع احتياحاتهم السوقية، وازدادت ثقتهم في علامتك التجارية.

ثانيا، سيساعدك تحديد الجمهور المستهدف لمتجرك في تحسين حملاتك التسويقية، عندما تعرف ماهو جمهورك وماهي اهتمامات واحتياجاتهم وما هي المميزات التي تعجبهم، يمكنك تقديم منتجات في متجرك تعالج مخاوفهم.

هذا يزيد من فعالية التوعية التسويقية الخاصة بك، والتي ستكون آخر خطوة من خطوات إنشاء متجر إلكتروني.

ثالثًا، من خلال معرفة جمهور متجرك المستهدف ستتمكن من تحديد أفضل والمنصات القنوات لتسويق علامتك التجارية، فعند افتراض أنك قد تمكنت من معرفة جمهورك المستهدف ودراسته بشمل دقيق.

واكتشفت أن قسمًا كبيرا من هذا الجمهور يتابع منصة معينة على Facebook، فسيكون من الإستراتيجي التسويق لمتجرك علي هذه المنصة، وبهذا سيتمكن العديد من عملائك المستهدفين الوصول إلي منتجاتك.


كيف تحدد معايير تأهيل الفئة المستهدفة؟

يمكن تحديد معايير التي يحتاجها الجمهور بحيث يتم تأهيله ليكون الفئة التي يجب استهدافك لها من خلال مايلي:

  1. تحديد الخصائص الديموغرافية لجمهورك، مثل العمر والجنس ومستوى الدخل والاهتمامات والوظيفة.
  2. معرفة ردة الفعل التي اتخذها جمهورك عندما يزور المتجر الإلكتروني الخاص بك، مثل متابعة المتجر أو زيارة قسم مقصود أو شراء منتج.
  3. تحديد المشاكل التي يواجهها جمهورك ويتوق إلى حلولها.
  4. تحديد المنتجات والمميزات التي يحتاج إليها جمهورك والتي تتوفر في متجرك.
  5. معرفة من يثق به جمهورك ويستمع إليه اثناء البحث عن معلومات حول مجال عملك.


تحديد الجمهور المستهدف او فئة متجرك المستهدفة هي أساس نجاح أي حملة تسويقية تريد القيام بها، وبالتالي سيعتمد تحديدك للفئة المستهدفة حسب المنتجات التي تبيعها، لذا تحديد الفئة المستهدفة هي أول خطوة يجب عليك انجازها عند انشاء متجر إلكتروني.

2. اختر ما تبيعه عبر الإنترنت

تحديد المنتجات الأنسب للبيع

بمجرد تحديد جمهورك المستهدف ومعرفة الفئة التي ستقدم محتواك، آن الوقت لمعرفة ما يلائم هذا الجمهور، لعرضه في متجرك سواءا منتجا او خدمة، لكن الأمر قد لايكون بهذه البساطة، لأن هذا قد يكون هو أصعب جزء في انشاء متجر إلكتروني.

عند اختيار المنتجات التي ستقدمها علي متجرك، يفترض عليك التأكد من أنك لا تبيع منتجا مطلوب بشكل كبير لكنه شائع في السوق، إن سر نجاح أي علامة تجارية يكمن في تخصيص منتجاتها حسب نوع معين.

اليوم كل ما تمددت علامة تجارية بمنتجات هائلة متنوعة كلما ضعفت هذه العلامة، هذا يرجع أنك إذا قمت بعرض انواع المتجات المختلفة، فأنت تنافس علامات تجارية مختلفة متنوعة.

ومن شهر الأمثلة علي هذا شركة Louis Vuitton المتخصص في بيع الملابس والإكسسوارات، وركز معي فقط ملابس واكسسوارات، وضف علي ذالك العديد من الشركات الأخري مثل NIKE وغيرها...

تنوع المنتجات يقحمك في منافسة المزيد من العلامات التجارية المشهورة، لذا التخصص في بيع نوع محدد من المنتجات هو أساس نجاح المتجر الالكتروني، وقس علي ذالك انواع المعروضات بغض عنها إن كانت خدمات او منتجات.

الأمر الثاني الذي يجب معاينته هو ستسطيع تحمل عملية توصيل المنتج للزبون؟ المقصود أنه مع التجارة الإلكترونية ليست جميع المنتجات قابلة لتحمل عملية التوصيل، ولتجنب هذه النقطه عليك وضع جميع الاحتمالات السيئة التي قد تحدث اثناء اصال المنتج.

لذا من الأفضل الالتزام بالمنتجات غير الهشة وخفيفة الوزن والتي لا تحتوي على تعقيدات وليست كبيرة، ويمكن أن يتم توصيلها عبر سيارة، وتتحمل الأجواء المناخية السفرية، مثل الهواتف والملابس...

أثناء تحديدك لنوع المنتج الذي ستبيعه لن أنهيك عنه نظرا لشراسة المنافسة فيه، في النهاية السوق كبيرة وساحة المنافسة مفتوحة للجميع، ولكن!

إذا اخترت أي منتج سواءا كان شائعا او مشهورا، يجب أن تعرف كيف تميز منتجك علي أنه الأفضل؟ وكيف تبيعه لأي زبون؟ وكيف تجعل فئة جمهورك المستهدف مقتنعين تماما بمنتجاتك علي أنها الأفضل.

3. اختر الاستضافة المناسبة

اختيار استضافة الويب

إختيار استضافة المتجر جزء أساسي لايخلو هو الآخر من الإهتمام والتمعن اثناء اقتناء الإستضافة، فربما تودي بمتجرك للفشل بسبب استضافة الويب التي اخترتها، قد تأثر هذه الاساضافة الغير جديرة علي متجرك بشكل سلبي.


من حيث تجربة العملاء السيئة اثناء تصفح المتجر إلي اخطر حادثة، وهي أن يتعرض موقعك للاختراق بسبب ضعف الحماية التي تقدمها الإستضافة.


لماذا يجب التمعن في اختيار استضافة الويب؟
إن استضافات المواقع هي التي توفر للمستخدمين امكانية الوصول ألي أي متجر إلكتروني عبر الإنترنت، حيث ستخزن الاستضافة بيانات المتجر على خوادمها ، الأمر الذي سيجعلها متاحة لجمهورك، ولهذا يعد اختيار الاستضافة المناسبة امر مهم.


لحسن الحظ توجد بعض الدلائل التي تبين ما إن كانت المنصة التي اخترتها توفر خدمة استضافة ملائمة، من خلال التحقق من المميزات وأراء العملاء ستتمكن من اكتشاف ما إن كانت هذه الاستضافة توفر مستوي عال من الأمان والأداء.

قد تميل إلى الإكتفاء باقتناء استضافة مجانية، خاصة إن كنت مازلت جديدا في عالم الويب، ألا أن الفكرة قد لاتصب في مصلحتك خاصة بالنسبة لموقع التجارة الإلكترونية. غالبا ما تكون الاساضافة المجانية ضعيفة الأمان.

وستتمتع بكامل الحرية لوضع إعلاناتها في أي مكان على متجرك، وهذا سيشكل تجربة مسيئة للزائر خاصة إن كانت الإعلانات ضارة.


كيف تختار استضافة مناسبة لمتجرك؟
يجب أن توفر الاستضافة التي ستختارها عدة خدمات مهمة، لايمكن لأي متجر إلكتروني الإستغناء عنها:

  1. توفير خدمة أمان.
  2. تقديم أداء موثوق وسلس.
  3. توفير خدمة دعم في جميع الأوقات.
  4. تسهيل عملية تأهيل موقعك لاحتلال الصفحات الأولي من محركات البحث.

هذه الأساسيات التي يجب أن تتوفر في أي استضافة ويب تفكر في التعاقد معها، لكنها قد لاتكون المعايير لتحديد الإستضافة الملائمة، وإنما المعيار لتحديد الاستضافة هو المميزات والخدمات.

غالبا تختلف كل استضافة من الأخري حسب الميزات، لذلك من المهم اجراء فحص بسيط حول أي استضافة قبل شراء خطة اشتراكها، ستكون السرعة والتشفير والأمان أساسيات لابد أن تتوفر في تلك الاساضافة.

فيما يلي أربعة نصائح تساعدك في اختيار اسضافة مناسبة:

1. تأكد من الموقع الجغرافي لسيرفر الاساضافة وسرعته
يأثر بعد موقع الاستضافة عن منطقتك علي سرعة تحميل المتجر، علي الرغم من أن الانترنت متوفرة في جميع انحاء العالم، وطبعا العكس كلما زاد قرب الموقع الجغرافي لخادم الاستضافة من منطقتك، ساهم ذالك في تعزيز من سرعة المتجر.


ولكي لا تفهم الأمر بصيغة واحدة ليست فقط بعد المسافة بينك وبين سيرفر الاستضافة، هو الذي يأثر علي سرعة متجرك.

بل إن سرعة الاستضافة نفسها لها التأثير الأكبر علي سرعة موقعك، لذا من المهم قياس سرعة الاستضافة التي تفكر في اتخذها كمأوي لمتجرك.


2. تأكد من تواجد تقنية للتشفير والأمان
التشفير هو عملية تلبيس نقل البيانات بحيث لا يتم سرقتها، عندما يرسل المشتري معلومات بطاقة الائتمان الخاصة به في أي متجر إلكتروني لاجراء عملية شراء، يجب تشفير معلومات هذه الرسالة بحيث تتم حمايته من السرقة.


من أكثر طرق التشفير شهرة وآمنا هي شهادات SSL، هذه تعمل علي عملية التشفير بتقنياة متطورة، ووجدها سيوفر لك طمئنينة علي حماية المستخدمين وبيانات عملائك، لذا تواجد هذه شهادة SSL في أي استضافة تريد اتخاذها في بالغ الأهمية.


3. تحقق من وجود دعم فني وجودته
لن يكون من المريح تعاقدك مع استضافة جديدة وانت مفعم بالأمل لـ إنشاء متجر إلكتروني ناجح، وتتركك مع نفسك وحيدا مصاحبا لوحة تحكم معقدة، الدعم الفني والمعنوي أساس مهم يجب أن توفره أي استضافة لعملائها.


من اجل تلقي الاستفسارات وتوفير شروحات تشرح كل خيار في الاستضافة، ومع هذا يجب أن يكون الدعم الفني موثوقا ومتواصلا علي مدار الساعة إن امكن، فتأكد من اختيار استضافة لديها فرق دعم متخصصة.

ونفس الأمر ايضا يجب أن تفعله انت عند انشاء متجر إلكتروني، أن توفر دعما فنيا متكاملا لزبنائك، من اجل توفير تجربة فريدة ومرضية للعملاء.

يجب أن يقدم كل متجر إلكتروني خدمة دعم فني لعملائه، سواء كان ذلك من خلال وسائل الدردشة الحية أو صفحة تلقي الاستفسارات، ومن هنا يكون دور الاستضافة المميزة إتاحة طريقة تواصل مباشرة مع عملائك، وسيمكنك من التواصل بسهولة عندما تكون لديك أسئلة أو مشاكل.


4. معرفة ما إذا كان هناك ضمان لاسترداد الأموال
من إحدى الطرق التي ستمكنك من معرفة أنك تتعامل مع استضافة ممتازة، هي معرفة ما إذا كان رضا العميل يمثل أولوية لها، وذالك من خلال التأكد من أنها تعتمد سياسة استرجاع الأموال حفاظا علي حق الزبون.


طبعا من المهم أن أن تتيقن من الإستضافة التي اخترتها وتتأكد من أفضليتها، ولكن هذا لايحتتم سمعتها ولايمثلها بأي شكل في بعض الأحيان قد تبدو الاستضافة مميزة من الشكل الخارجي والمميزات.

إلا أنه ولأي سبب من الأسباب قد تخشي أن لاتبدو الاستضافة بالمظهر المطلوب أو الذي بانت عليه خارجيا، من خلال ضمان استرداد الأموال، يمكنك أن تثق في قرارك.


افضل استضافة للويب
ولكي أوفر عليك عناء البحث، فقد تكفلت أنا بذالك من خلال بحثي بين عشرات الاستضافات و توصلت في الأخير إلي استضافة هوستنجر وكتشفت أنها الخيار الافضل لأي متجر إلكتروني، غير ذالك هي تستوفي جميع المعايير التي حددتها لك عند اختيار استضافة.

استضافة هوستنجر هي خدمة تخزين لمواقع الويب عبر الإنترنت تخدم ملايين من اصحاب المشاريع الإلكترونية، بما أن المتجر الإلكتروني يتعين عليه الإستعانة باستضافة ويب، فإن خدمة هوستنجر كما قلت لك هي الخيار الأمثل.

ستتيح لك الوصول إلى قاعدة بيانات شاسعة، ومساحة تخزين كبيرة ووصلة انترنت لجعل متجرك الإلكتروني متاحا للجميع.

التعامل بسيط في خدمة استضافة هوستنجر، وواجهة الاستخدام سهلة خالية من التعقيدات كما توفر الخدمة دعما فنيا متواصلا علي مدار الساعة.

للاستعانة بهوستنجر كمضيف، الأمر بسيط تتنتقل ألي موقع الويب الخاص بالخدمة، بعدها قم باختيار خطة الإشتراك التي تريد التعامل من خلالها من بين ثلاث خطط اشتراك:

  • اشتراك 1.49 دولارا شهريًا
هذا هو الإشتراك الأرخص في الاستضافة والذي يوفر، العديد من المميزات لكنها محصورة وحدودة مقارنة بالمميزات التي تفوفرها الإشتراكات الأخري، يتم دفع الإشتراك دفعة واحدة كل 4 سنوات، وهو مايعادل 72 دولارا.

  • اشتراك 2.49 دولارا شهريًا
هذا الإشتراك الأمثل والأنسب والذي سيتيح لك التمتع بالعديد من المميزات التي سيحتاجها متجرك في رحلته، وهي الاكثر شيوعا في المتجر، يتم دفع مبلغ الاشتراك دفعة واحدة بمقدار 120دولارا للتمتع بالاستضافة علي مدار 4 سنوات.

  • اشتراك 3.99 دولارا شهريًا
هذا الاشتراك اعتبره الخيار الأنسب للمتاجر الإلكترونية حيث يقدم جميع المميزات التي توفرها الإستضافة، والتي ستخدم كثيرا عند إنشاء متجر إلكتروني، أيضا يتم دفع مبلغ الإشتراك جملة بقيمة 240 دولار، للتمتع بالإستضافة خلال 4 سنوات، وستحصل علي خصم أضافى عند الاشتراك من خلال هذا الرابط.




في هوستنجر يمكنك إنشاء متجر إلكتروني من داخل الإستضافة، عن طريق خدمة Woocommerce الشهيرة التابعة لووردبريس، إلي جانب أنه يمكنك أيضا تحويل وتنصيب المتجر علي الإستضافة إن كان جاهزا.

قد سبق أن أنشئت دليلا كامل عن هذه الإستضافة لذا إن كنت تريد المزيد من المعلومات عنها تابع هذا المقال عن استضافة هوستنجر، لتجد كل ما تحتاجه عن المنصة، يشمل هذا الدليل كل كبيرة وصغيرة عن الاستضافة وبالتفصيل ايضا إنتقل إليه من الرابط التالي.

4. تخذ منهج دروبشيبينغ

متجر دروبشيبينغ


يعد Drop Shipping نموذجًا تجاريًا شائعًا للغاية لأصحاب المشاريع الجديدة، نظرا لاعتماد نجاحه علي المهارات التسويقية اكثر من القدرة المالية، في هذا النموذج انت لن تحتاج إلي رأس مال كي تبدء به التجارة.

لن تحتاج لشراء منتجات ومستودع لتخزين البضاعة او توفير مالية خدمة توصيل، من خلاله يمكن أن تبدأ متجر إلكتروني بأموال محدودة، مع خدمة عملاء عالية الجودة.

تعمل آلية عمل دروبشيبينغ بطريقة بسيطة حيث سيكون متجرك حلقة وصل لبيع منتجات الشركة الموردة، دورك هنا هو البحث عن مورد يوفر هذه الخدمة، ستقوم باستيراد منتجات وبيعها بسعر اغلي من سعر المنتج بفرق بسيط.

عند عرض المنتج علي متجرك وبيعه سيكون لك هامش الربح وستحصل الشركة، الموردة علي سعر منتجها وستتكفل بجهيز وتغليف المنتج وتوصيل للزبون، لا يؤدي هذا إلى خفض التكاليف المالية فحسب.

بل إنه يوفر أيضا وقتك لتركيز كل جهودك على اكتساب العملاء والتسويق لمتجرك، ومع كل هذا الدروبشبينغ لايعتبر خطوة أساسية من اجل انشاء متجر إلكتروني ناجح.

فقط سيناسبك إن كنت مستعدا لبدء مجتر إلكتروني يمكنه منافسة عمالقة المتاجر، وذالك بميزانية محدودة، ولتكسب معلومات اكثر عن دروبشيبينغ وطريقة التعامل مع الموردين تابع مقال مواقع دروبشيبينغ.

5. حدد طرق الدفع

تحديد طرق الدفع في المتجر
تحديد طرق الدفع في المتجر

تعدد طرق الدفع غاية مهمة لنجاح أي متجر إلكتروني ففي هذه العملية ستحول زبونا معجبا بمنتجاتك، إلي عميل لايحيد عن الشراء من عندك، وليس فقط تعدد طرق الدفع هي التي تساهم في عملية التحويل هذه بل سهولة الدفع أيضا تتمتع هي بالشطر الأخر من عملية التحويل.

قد يكون من المحبط للزبون أن يتصفح متجر إلكتروني وتقع عينه علي منتج ممتاز، ويدفع نفسه لشراء هذا المنتج وفي الأخير لايجد طريقة دفع مناسبة، لذا عزيزي القارئ هذه الحادثة إن حدثت في متجرك الإلكتروني فأنت قد خسرت زبونا كان في طريقه ليصبح عميلا لديك.


كيف تراعي طرق الدفع المناسبة لزبنائك؟
في سياسة الدفع علي صاحب أي متجر إلكتروني أن يحدد ثلاثة من طرق دفع رئيسية، تستخدم بنسبة اكثر من 70% من مدفوعات الانترنت:
  • PayPal باي بال
  • Mastercard ماستركارد
  • Visa فيزا

طرق الدفع الثلاثة هذه هي اساس مدفوعات أي متجر، اهمالها قد يكلفك نصف عملائك المحتملين، لذا احرص علي توفيرها في المتجر، ولتحافظ علي القليل من اهتمام الزبون عليك توفير طرق دفع ثانوية شائعة مثل:
  • Apple Pay آبل بلي
  • Google Pay جوجل باي
  • Ebay إي باي
  • Pay tabs باي تابس

هذا إلي جانب أنه سيكون من الأحسن اضافة بعض طرق الدفع الملحية في منطقة، مثل فوندافون كاش إن كنت مقيما في مصر او Mada مدي إن كنت مقيما في السعودية، هذا سيكون اكثر سهولة للزبناء المحليين.

قد لاتكون ملزوم باضافة جميع طرق الدفع الثانوية، ولكنك ملزوم بتسهيل عملية الدفع، ظاهرة التخلي عن سلة المشتريات اصبحت منتشرة اكثر في عالم التسوق عبر الإنترنت، عملية الدفع المعقدة والبيانات اللانهائية المطلوبة.

قد تكلفلك 20% من عملائك ينصح خبراء التجارة الإلكترونية، أن لا تتخطي بيانات الدفع 8 خانات، تتضمن المعلومات المهمة للزبون فقط.

من جانب آخر ان كنت تريد تجنب كل مشاكل الدفع وطرق الدفع والحفاظ علي ارضاء زبونك، فقط انتهج سياسة الدفع عند الاستلام، هذه السياسة تعزز من ثقة الزبون في المتجر الخاص وتزيد من تعلقه بمتجرك.

6. اختر اسم متجرك ونوع دومين

اختيار اسم المتجر و الدومين
اختيار اسم المتجر و الدومين

تعتبر هذه اول خطوة عملية من اجل انشاء متجر إلكتروني ناجح، وستشكل تأثيرا كبيرا علي متجرك بحسب توظيفك لها، اختيار الاسم ونوع الدومين، لن يكون في صالحك تحديدهما بشكل عشوائي، يجب التمعن في معني الاسم الذي ستختاره والدومين.

تحديد اسم المتجر عنوان النطاق
يعد اختيار اسم الموقع وعنوان النطاق عند إنشاء متجر إلكتروني أحد أهم الخطوات التي يجب التمعن في اتخاذها، نظرا لأنهما حلقة الوصل التي يمكن من خلالها أن يتمكن زبنائك من العثور عليك.

اسم المتجر هو الذي يعتبر واجهتك السوقية او العلامة التجارية، وهو الذي عن طريقه سيميزك العملاء، لذا عند اختيار الاسم يجب أن يتضمن عدة عوامل مهمة هي:

1. أن يكون مميزا وفريدا: يتوجب علي الاسم الذي ستختره لمتجرك أن يكون فريدا غير مستخدم من قبل لمتجر آخر.

2. أن يكون سهل الحفظ: يساعد الإسم سهل الحفظ الزبناء في الوصول إلي متجرك بسهولة، وستتمكن من حفره متجرك في ذاكرة اغلب الزوار.

3. أن يكون قصيرا ومختصرا: الإختصار نقطة مهمة يجوب أن تتوفر في اسم متجرك، تساعد في جذب الزوار وسهولة الحفظ، وتجنب العكس يجب ألا تعجل اسم متجرك يتخطي كلمتين ويفضل أن يكون كلمة واحدة.

4. أن يكون له علاقة بمحتواك: قد تصعب عليك هذه الحزئية تحديد الإسم، إلا أنها ستساعدك كثيرا فهم منتجات متجرك ويقدمه من منتجات او خدمات، لذا علي الأقل يجب أن تحاول ربط اسم المتجر بما يقدمه موقعك.

5. أن يكون مفهوما: أهم نقطة يجب الانتباه لها اثناء اختيار اسم أي متجر إلكتروني، هي أن تجعل الاسم ذا معنا مفهوم لدي الزائر ويعبر عن شيء ما ذا علاقة في متجرك، مثل ما فعله جيف بيزوس عند اختيار اسم متجر أمازون، حيث يعبر هذا الاسم ظاهريا لأكبر غابة علي وجه الأرض.

والمعني المقصود منه هو تنبئه طموحه بأن يصبح هذا المتجر اكبر متجر مبيعات في العالم، وقد تحقق هذا الطموح.

اما اسم المجال هو الآخر لايقل اهمية عن المتجر وهو عنوان URL الذي سيصل إليك الزبناء من خلال كتابته في المتصفح، ومثال علي ذالك: www.khaled-tech.com

يشترط فيه أن يكون بحروف إنجليزية وألا يكون مسبوقا، وألا يتضمن رموز وعلامات لاتخدم في مصلحته.

غير أنه من سيكون أفضل أن تكون له علاقة مباشرة باسم المتجر الذي اخترته، او بشكل اوضح! يجب أن يكون مطابقا لاسم متجرك بالإنجليزي دون ترجمة المعني، مثل ما فعلناه في مدونة خالد تك والتي اسم نطاقها هو الظاهر أمامكم khaled-tech.com.


افضل دومين لمتجرك الإلكتروني
هذه النفطة هنا لاتحتاج للتعمق في التفصيل، واقعيا من بين جمبع النطاقات المتوفرة، يعتبر دومين .com هو الأفضل لحد الآن، سواءا لمتجر إلكتروني او موقع ويب بغض النظر عن محتواه.

غير أنه يوجد منافس آخر يليق بالمتاجر الإلكترونية ويميز أي متجر إلكتروني من بين المواقع، دومين.stor، هو الأنسب للمتاجر الإلكترونية ويوفر للمتجر علامة تعريف خاصة تميزه عن الموقع.

وعلي العموم يمكنك اختيار احد النطاقات التي ذكرتها لايوجد فرق مميز بحد ذاته بينهما، غير الذي ذكرت لك عن الأخير، ولكن ما أحذرك منه هو الابتعاد تمام الإبتعاد عن النطاقات المجانية، هي سم قاتل لمتجرك الإلكتروني.

7. التصميم الاحترافي للمتجر الإلكتروني

تصميم وبرمجة المتجر الالكتروني
تصميم وبرمجة المتجر الالكتروني

يعد تصميم المتجر الالكتروني الجزء الأكثر أهمية في خطوات إنشاء متجر إلكتروني ناجح، ولكنه المرحلة الحاسمة في إطلاق علامتك التجارية علي الانترنت، لذا قد يعطي التصميم الغير متقون انطباعا سيئا لمتجرك.

وسيتسبب في تشائم العميل في اثناء التصفح غير أنه قد تصل إلي المرحلة الأسوء، وهي التجربة السيء التي سيحظي بها في المتجر، الأمر الذي سيأدي إلي انعدام المبيعات وسيحد ايضا من نمو متجرك، لذا تأكد تماما توفير لمسة احترافية تسر الزبون اثناء تصميم متجرك

الآن بعد أن حددنا المنتجات والجمهور والمستهدف واسم المتجر والدومين، واخترنا استضافة الويب التي سنعمل عليها، إذا اصبح من الإمكان أن نعمل علي تصميم المتجر الالكتروني ولنبدء بهذا لدينا ثلاث طرق متخلفة وسنتحدث عنها بالتفصيل:


أولًا منصات تصميم المتاجر الالكترونية
أسهل طريقة لإنشاء متجر إلكتروني تتم عن طريق التعامل مع منصة إلكتروني مختصة في هذا المجال، لذالك في هذه الفقرات سنطترق لذكر افضل 3 منصات يمكن التعامل معها لتصميم متجر إلكتروني احترافي.

اثناء البحث واستكشاف منصات تصميم المتاجر الإلكترونية، صادفت عشرات الشركات المختصة في هذا المجال، وبعد كل هذا البحث توصلت لثلاثة شركات هي الأفضل والانسب في لتصميم متجر.

منصة Woocommerce
هي استضافة المتاحر الشهيرة التابعة لووردبريس، توفر خدمة مميزة لتصميم متجر إلكتروني، توفر خيارات تصميم لانهائية يمكنك تعديل المتجر إلي الشكل الذي تريده، وستناسبك إن كنت من مستخدمي الووردبريس.

تقريبًا لاتوجد فروقات كثيرة بين الواجهتين، الأمر سيجعل استخدام Woocommerce سهل جدا، وخال من التعقيدات.

عن طريق إنشاء متجر إلكتروني عبر Woocommerce، ستحصل علي العديد من المميزات والادوات التي يحتاجها أي متجر إلكتروني، مثل ملصقات البيع وتقرير المتجر وقنوات المبيعات، وخيارات الدفع.

هذا إلي جانب أنك ستتمتع بعرض منتجات غير محدودة، مع تشفير لبيانات المشترين والعملاء وحماية الموقع من الاختراق، وسيتسني لك فرض اشتراكات وتوفير هدايا وتخفيضات للعملاء.

إلي جانب كل هذا لاننسي أنها الخيار الأفضل من حيث إتاحة عوامل تحسين محركات البحث.

لانشاء متجر إلكتروني علي Woocommerce يتوجب عليك الانتقال الي الموقع، والتسجيل فيه من خلال اضافة البيانات وضغط علي خيار "إنشاء متجر"، وستواصل في عملية التصميم بعد دفع الاشتراك وهو 70دولارا فقط.

ثانيًا شركات البرمجة
تتواجد الآن العديد من الشركات البرمجية التي ستوفر خدمة تصميم المتجر الالكتروني بأدق التفاصيل، مع هيكل تصميمي احترافي متكامل، حيث أن شركات البرمجة توفر مختصين محترفين في مجال البرمجة، يتم تهيئتهم فقط لمجال البرمجيات وتطوير المواقع.

ستكون شركات البرمجة افضل خيار من اجل انشاء متجر إلكتروني، غير أنها قد تكون مكلفة مقارنة بمنصات التجارة الإلكترونية التي توفر لك قوالب المتاجر الإلكترونية، لكن من حيث الجودة لاتقارن.

في الوقع تتواجد العديد من الشركات البرمجية التي توفر العديد من خدمات البرمجة إلي جانب تصميم موقع إلكتروني، خاصة في منطقتنا العربية.

منصة سلة
سلة هي عملاقة التجارة الإلكترونية السعودية، نشأت في 2016 وتعتبر المرجع العربي الأول لتصميم المتاجر في أقل وقت وأرخص التكاليف، متخصصة في برمجة وتصميم مواقع التجارة ولديها قاعدة عملاء كبيرة.

ستكون الخيار الأمثل لإنشاء متجرك وادراجه للمنافسة في السوق، سيخرج متجرك من منصة سلة بتصميم احترافي متاكمل وفي مدة قليلة جدًا.

من المميزات التي تتمتع بها منصة سلة هي خطة الإشتراك المجانية التي ستتيح لك انشاء متجر إلكتروني بشكل مجاني تمام، وتصميم جذاب لكنه محدود المميزات لايصل إلي جودة التصميم المدفوع.

أو بمعني آخر مجرد قالب لمتجر إلكتروني، لذا سيتحسن التعامل مع الشركة لتطوير متجر خارج عن إدارة المنصة.

وبالحديث عن المميزات ففي المنصة ستتمتع بتجربة فريدة ومزايا لاحصر لها تقدمها المنصة لزبنائها تضم:
  1. بالرغم من الخطة المجانية التي توفرها لاتخصم المنصة رسوما او عمولة من عمليات البيع في متجرك.
  2. توفر لك كوبونات وعلامات العروض في حال أردت توفير خصومات لزبنائك.
  3. ستتكفل بانشاء تطبيق لمتجرك الإلكتروني في حال أردت ذالك.


ثالثا انشئ متجرك بنفسك
هذه الطريقة صعبة وستتطلب منك امكانية وخبرة في البرمجة خاصة في مجال تطوير الويب، هذه الطريقة فقط للمبرمجين الذين يريدون دخول عالم التجارة الإلكترونية.

من بين كل طرق انشاء متجر إلكتروني التي ذكرتها تعتبر برمجة المتجر، هي الأفضل هذا لعدة اسباب تتضمن أنك لن تحتاج لدفع تكاليف التصميم لجهة خارجية.

وايضا ستقوم بتصميم المتجر بحسب ذوقك وما يناسبك، ومع كل هذا سيتسني لك معرفة العراقيل والأخطاء البرمجية التي قد تواجهها مستقبلا لحلها.

ولكن هذا لن ينسينا صعوبة برمجة المتجر والوقت الذي سيتغرقه، لهذا لا أنصح بهذه الطريقة إلا ان كنت مبرمجا متمرسا تثق في قدراتك.

8. إنشاء خطة تسويقة قوية

إنشاء خطة تسويقية
إنشاء خطة تسويقية

الخطة التسويقية هي وثيقة تبين مسار مشروعك والاستراتجية التي التي سستعرف من خلالها علي العملاء الذين يجب استهدافهم، ولماذا؟ وكيف تعد متجرك وتجهزه للمنافسة السوقية، ما هي الإجراءات التي يجب اتخاذها.

تلخص الخطة التسويقية هذا النهج من خلال تقديم عرض تفصيلي لكل مرحلة سيمر بها المشروع، وقد سبق أن اعددت دليلا شاملا عن الخطة التسويقية للمشاريع الصغيرة يمكنك مراجعته من خلال الرابط، أما في مايلي الطريقة المختصرة لبناء خطة تسويقية.

لتطوير متجرك بشكل ناجح يجب اعليك اتباع نهج تسويقي منظم ومدروس، بدءا من تحليل الوضع الحالي والفرص والمتاحة والتهديدات المستقبلية، حتى البدء في اعداد الإجراءات العملية ومراقبتها.

تتضمن الخطة التسويقية جميع عناصر التحليل وقرار تنفيذ الإستراتيجية التي اعددتها، وتقلل هذه الدراسة من مخاطر الفشل أو اتخاذ قرارات خاطئة، او بشكل اوضح الاعتماد علي تحليل الحقائق بدلا من اتباع الحدس.

الخطة التسويقية جزء مهم لمن يريد انشاء متجر إلكتروني ناجح، او أي مشروع آخر بغض النظر عن نوعه، ستنير لك الطريق وستدرك كيف سيكون مشروعك بعد شهر وبعد سنة، وفيما يلي اهم جزئين لبناء خطة تسويقية.


1. تحليل السوق
يقدم هذا الجزء ملخصا للتحليلات التي تم إجراؤها على السوق والمتاجر المنافسة والبيئة التنافسية، معتمدا علي معلومات تحليل SWOT الشهير "نقاط القوة - نقاط الضعف - الفرص - التهديدات".

يبدأ التحليل الموضعي للسوق بالجمع بين المنافسين والعملاء في نفس الإحصائيات، والتي يجب أن تبين إجمالي عدد العملاء وفروقات العدد حسب الايام والفصول، والعلامات التجارية المنافسة العملاقة وتجار السوق.

والتركيبة السكانية لعلامئك وللمتاجر المنافسة، حيث ستقوم بتقسيم الزبناء حسب مستوى الدخل، ونوع الوظيفة والجنس والعمر والبلد، اما بالنسبة للمنافسين فبحسب الحجم والعمال والسمعة السوقية وتاريخ النشئة والقاعدة الجمهورية للمنافس.


2. تحديد الأهداف والاستراتيجيات
يمثل هذا الجزء المرسوم الذي سيسير عليه متجرك، وأوليات الاهداف التي تريد تحقيقها في مدة زمنية ومايجب أن يكون عليه مشروعك مستقبلا.

يجب أن يتضمن هذا الجزء من وثيقة الخطة التسويقية، الأهداف التي تسعي إلي تحقيقها بحسب الترتيب الزمني من حيث الأسهل والأرقب، والتي يجب أن تشمل قدر المبيعات التي يجب عليك تحقيقها في شهرك الاول.

وكيف ستكون المبيعات في شهرك السادس، وماهي قاعدة الجماهير التي يجب أن تصل إليها خلال سنة، والعائدات المالية التي تسعي لتحقيقها.

لكن عند تحديد الأهداف يجب أن تتمتع بكم من الواقعية والمنطق، أي يجب أن تكون الأهداف التي تريد الوصول إليها منطقية وفي مدة زمنية منطقية، ومبنية علي دراسات الخطة التسويقية.

يتم وضع الأهداف المحددة وتفصيلها وتوضيح طريقة تحقيقها، ويتوجب أن تفي بمعايير الخطة التسويقية التي وضعتها، وان تكون بسيطة ومركزة وقابلة للقياس وطموحة وواقعية ومحددة زمنيا.

9. أنشيء حملات تسويقية

إنشاء خطة تسويقية
إنشاء خطة تسويقية

الحملة التسويقية هي مجموعة من الإجراءات المتخصصة في التسويق، والتي تهدف إلى إثراء العلامة التجارية أو المنتج بغية زيادة المبيعات، وحفر اسم الشركة في السوق.


الحملة التسويقية جزء مهم جدا لنجاح متجرك الإلكتروني، ولايمكن الإستغناء عنها فهي ستمكن زبنائك وجمهورك المستهدف من التعرف عليك وعلي منتجاتك وماتقدمه.

لذا من الخطوات المهمة عند كتابة وثيقة الخطة التسويقية، تحديد مقدار المزانية المحددة للحملات التسويقية، والتي ستكون كفيلة بإنشاء حملة ناجحة تمر بجميع مراحل التسويق.

لكن نجاح الحملة التسويقية ليس امرا سهلا إنه يعتمد علي إجراءات ومعايير من أساسيات التسويق يجب الالتزام بها، ومن أهم هذه الإجرات هي كالتالي:

يرتبط نجاح الحملة تسويقية لمتجرك، بالإجراءات السابقة التي ستحتاجها من اجل إنشاء متجر إلكتروني ناجح، حيث أنه يجب أن تقوم بتحليل الجمهور المستهدف واختيار المنتجات المناسبة لهذا الجمهور.

وذالك لمعرفة من يجب أن تظهر له حملتك التسويقية، كما أنه أيضا عليك التركيز في إنشاء رسالة تسويقية واضحة، وأن تقوم بتحليل سوق المتجر لمعرفة الخصوم والفرص المتاحة.

يجب ان تكون هذه الحملة جزءا موثقا ضمن الخطة التسويقية التي كتبتها، فتساعد دراسات الخطة علي نجاح حملتك التسويقية، حيث ستعرف الأدوات التي عليك استغلالها للحملة والخروج بنتائج مثمرة.

قد تشمل هذه الأدوات عدة طرق تسويقية المختلفة، من ضمنها مثل التسويق عبر البريد الإلكتروني، والتسويق عبر الفيسبوك، والتسويق عبر الإعلانات الدعائية المدفوعة.

بعد كل هذه العوامل والشروط والأفكار قد يدور في ذهنك أن إنشاء حملة تسويقية سيكون امرا في غاية الصعوبة، قد يكون لك الحق احيانا قد تشعر بالصعوبة في البداية.

ولكن عند الشروع في الحملة والبدء في إجرائات تحليل الجمهور وإختيار الأدوات التسويقية المناسبة وإنشاء رسالة تسويقية محددة، ستكتشف متعة الأمر وستعرف أنه يخلو تماما من الصعوبة، وستكون الحملة المدروسة فاتحة عهد من النجاح لمتجرك.

ماهي تكلفة إنشاء متجر إلكتروني

تكلفة انشاء متجر إلكتروني قد تكون ضئيلة مقارنة بالمتجر التقليدي، ولكن قياسها بشكل قريب من الدقة يعتمد بشكل كبير على عدة عوامل، وتختلف التكلفة من متجر إلكتروني إلى آخر.

وتضم هذه العوامل الطريقة التي انتهجتها لتصميم المتجر من بين الطرق التي ذكرناها، والتي يعد أقلها تكلفة الطريقة الأخيرة أن تنشئ متجرك بنفسك، ولكن ذالك سيتطلب منك جهدا وخبرة في البرمجة.

أما الإعتماد علي منصات التجارة، فستكون متوسطة التكلفة غير أنها قد لاتلبي جميع احتياجات متجرك، مثل جمال التصميم والصفحات متعددة وة امور أخري.

أما الأكثر تكلفة هي التعامل مع شركة برمجة او مبرمج خبير، بالرغم من التكلفة الباهظة لهذا الخيار إلا أنه سيلبي جميع مطالبك التي تريدها في المتجر والمظهر وعدة امور اخري.

والمقصود بأنها بالغة التكلفة ليس أنها تتطلب أموالا كثيرة، علي العكس أن انت من يحدد ذالك وسعر خدمة انشاء متجر يختلف حسب المتطلبات التي تريدها.

والتي تشمل عدة امور منها عدد الصفحات المطلوب تصميمها، ومدى التعقيد الذي تريده في التصميم، وما إن كنت تود اضافة أدوات وظيفية متقدمة في المتجر.

وتبلغ تكلفة انشاء متجر إلكتروني متكامل عن طريق الاعتماد علي شركة برمجة او استئجار مبرمج، مابين 1000 دولار إلي 10 آلاف هذا في المعتاد قد تعود إلي اقل من هذا حسب متطلبات متجرك.

انا تكلفة انشاء متجر إلكتروني استعانة بمنصات التجارة فهي عادة تعتمد علي نوع الاشتراك الشهري للمنصة، والذي يتراوح في اغلب الاحيان من 5 دولار إلي 30 دولارا في الشهر للشركات الناشئة، وتبلغ التكلفة كاملة من 100 دولار إلي 1000 دولار.

لكن المتجر الخاص بك سيكون مقيدا تحت قوانين ومعايير المنصة التي تعاملت معها.

انتقل إلي: انشاء موقع ووردبريس علي استضافة هوستنجر خطوة بخطوة


زفي الختام حين تعرف الطريق الذي ستختاره لإنشاء المتجر، وثق جميع المتطلبات التي تريدها في متجرك والميزات التي ترغب في اضافتها للمتجر، وابحث بنفسك أي الطرق التي ذكرتها لك ستوفر لك هذه المتطلبات وقس عليها مجموع التكاليف وستصل للمبلغ الذي تحتاجه.
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-